إطلاق حملة (#بدنا_ولادنا) الالكترونية لاسترداد جثامين الشهداء

17.04.2019 11:56 AM

رام الله- وطن: "#بدنا_ولادنا"، هي حملة وطنية شعبية إلكترونية أطلقتها الحملة الوطنية لاسترداد جثامين الشهداء المحتجزة لدى الاحتلال والكشف عن مصير المفقودين، بجانب السعي لوقف سياسة الاحتجاز ، والتي تمثل عقاباً جماعياً لعائلات الأسرى والمجتمع ككل.

وتتناقض هذه سياسية احتجاز جثامين الشهداء الفلسطينيين والعرب في مقابر الأرقام والثلاجات مع القانون الدولي، وتعد مساً بكرامة الإنسان وتسييساً لقضية إنسانية من الدرجة الأولى.

ودشّنت الحملة صفحتها الالكترونية "#بدنا_ولادنا" على مواقع التواصل الاجتماعي مساء الثلاثاء، في الوقت الذي تواصل فيه سلطات الاحتلال احتجاز (42 )جثمانًا لشهداء من قطاع غزة والضفة.

منسقة الحملة الوطنية (#بدنا_ولادنا) سلوى حماد تحدثت لوكالة وطن، عن إطلاقهم الحملة الإلكترونية ، قائلة: " ان مجموعة من الشبان بادروا لإنشاء صفحات للحملة على مواقع التواصل الاجتماعي كافة (فيسبوك، تويتر، انستغرام، ويوتيوب)، كي تنتشر بشكل أكبر على تلك المواقع، من منطلق زيادة الوعي فيما يخص استرداد الجثامين المحتجزة لدى الاحتلال، وسيكون المحتوى في البداية باللغتين العربية والإنجليزية".

وكشفت حماد عن خطة الحملة، والهادفة إلى أن النشر بلغات أخرى مع نهاية العام الجاري.

في ذات السياق، قالت : "ليصل الصوت أكثر  للمجتمع الدولي، في ظل توقف المسار القانوني وجموده من جانب الاحتلال، لذلك نحاول أن نعمل في مساحة اخرى اكبر".

واستكملت حديثها : " (#بدنا_ولادنا)، هو شعارنا منذ عام 2015  وارتئينا أن نطلقه الآن على الحملة وصفحاتها الإلكترونية وبالتزامن مع عودة الاحتلال لاحتجاز الجثامين".

وفيما يتعلق بجثامين الشهداء التي مازالت محتجزة لدى الاحتلال منذ قرار "الكابينت" العودة لاحتجاز جثامين الشهداء الفلسطينيين بتاريخ 13/10/2015، أشارت حماد إلى أن الجثامين المحتجزة  قد وصلت لـ 42 جثمان، موزعين : 13 شهيدا من غزة والباقين من الضفة، وهم:

1-الشهيد عبد الحميد أبو سرور
2- الشهيد محمد ناصر طريرة
3- الشهيد محمد جبارة احمد الفقيه
4- الشهيد رامي محمد عورتاني
5- الشهيد مصباح ابو صبيح
6- الشهيد فادي قنبر
7- الشهيد براء إبراهيم محمد صالح
8- الشهيد عادل حسن ابراهيم عنكوش
9- الشهيد اسامة احمد مصطفي عطا
10- الشهيد بدر كمال مصبح
11- الشهيد احمد حسن السباخي
12- الشهيد شادي سامي الحمري
13- الشهيد علاء سامي ابو غراب
14- الشهيد محمد خير الدين البحيصي
15- الشهيد احمد اسماعيل جرار
16- الشهيد احمد نصر جرار
17- الشهيد عبد الرحمن بني فاضل
18- الشهيد مصعب زهير السلول
19- الشهيد محمد الربايعة
20- الشهيد يوسف أحمد عطوة العماوي
21- الشهيد عطية محمد عطوة العماوي
22- الشهيد يوسف جاسر إبراهيم أبو جزر
23- الشهيد عبد السلام مسامح
24- الشهيد عزيز عويسات
25- الشهيد رمزي النجار
26- الشهيد خالد سمير عبد العال
27- الشهيد محمد طارق إبراهيم دار يوسف
28- الشهيد هاني محمد عودة المجدلاوي
29- الشهيد وائل عبد الفتاح الجعبري
30- الشهيد عطاف محمد مصلح صالح
31- الشهيد عماد خليل ابراهيم شاهين
32- الشهيد رمزي أبو يابس
33- الشهيد صالح عمر صالح برغوثي
34- الشهيد أشرف وليد سليمان نعالوة
35- الشهيد محمد فوزي عدوي
36- الشهيد فارس بارود
37- الشهيد امير دراج
38- الشهيد يوسف عنقاوي
39- الشهيد ياسر الشويكي
40- الشهيد عمر ابو ليلى
41- الشهيد محمد عبد المنعم محمد عبد الفتاح
42- إسحاق عبد المعطي اشتيوي
 

وصادف يوم الاربعاء 17 نيسان مرور ثلاثة سنوات على احتجاز جثمان الشهيد عبدالحميد ابو سرور، والذي يعد أقدم جثمان محتجز منذ عودة الاحتلال لسياسة احتجاز الجثامين سنة 2015.

وأكدت حماد أن المسار القانوني في هذه الفترة متوقف، هناك ملفات في المحكمة العليا للاحتلال ومراسلات عالقة لا تصلنا ردود عليها من الجانب الاسرائيلي، وهذا يكشف التعنت الواضح في موضوع طرح الملف من الجانب الاسرائيلي  او الحديث فيه.

 

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير