يعاني إعاقة عقلية| الأسير هيثم جراهيد يعالج بحبة "أكامول"

24.04.2019 11:22 AM

رام الله- وطن: ناشد والد الأسير هيثم عواد جراهيد (34 عاما) من اريحا، كافة المؤسسات العاملة في مجال حقوق الإنسان، ومن له اي علاقة بمتابعة اوضاع الاسرى في داخل سجون الاحتلال، بالتدخل الفوري والعاجل، لتقديم العلاج اللازم لنجله الأسير، الذي أصيب مؤخرا بحادث سقوط في السجن، ولم تقدم له إدارة السجن إلا حبة "أكامول"، على حد قوله.

وأضاف عواد خلال حديث لوطن، أن نجله يعاني من إعاقة عقلية بنسبة 75%، واعتقل يوم 26/12/2017، خلال ذهابه الى "السوبر ماركت"، بتهمة إلقاء الحجارة، وحكم بالسجن 18 شهرا، إضافة إلى  24 شهرا مع وقف التنفيذ، و2000 شيقل غرامة مالية، فلم يشفع له مرضه، رغم التقارير الطبية الفلسطينية والاسرائيلية.

يتابع عواد حديثه، "في المحكمة السابعة لهيثم، وقفت وقلت للقاضي إن ابني يعاني من اعاقة ولا تجب محاكمته لوضعه الصحي، طلب مني القاضي تقريرا طبيا يثبت ذلك، وبالفعل في الجلسة الثامنة قدمت له التقرير الطبي واعترف به، وطلب تأجيل جلسة المحكمة لحين حضور طبيب اسرائيلي، وهذا ماحصل وقدم له هو ايضا تقريره الطبي الخاص، فاعتمد القاضي التقرير الفلسطيني الى جانب تقرير الطبيب الاسرائبلي. وصدر الحكم استنادا لذلك".

وعن حادثة سقوط هيثم في السجن، يتحدث عوا: "الشهر الماضي  في تاريخ 16 نيسان/ أبريل 2019 تعرض هيثم لحادث سقوط من على "البرش" السرير في سجن "النقب"، على إثره فقد الوعي وأصيب بخلع بالكتف، ورضوض في الرأس، حيث تم نقله إلى المستشفى، ومكث لمدة يومين، وبعد خروجه من المستشفى وإعادته إلى السجن، لم تقدم إدارة السجن له سوى "الاكامول"، الى الآن، مؤكدا أنه مازال يعاني من أوجاع شديدة وبحاجة إلى علاج".

 يشار إلى أن الاسير هيثم قد اعتقل سابقا لذات التمهة في 13/8/2013.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير