ترامب ينفي وجود خطط لإرسال 120 ألف عسكري إلى الشرق الأوسط

14.05.2019 07:16 PM

رام الله - وطن: نفى الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، الثلاثاء، تقريراً نشرته صحيفة "نيويورك تايمز" بأن المسؤولين الأميركيين بحثوا خطة لإرسال نحو 120 ألف جندي إلى الشرق الأوسط إذا هاجمت إيران القوات الأميركية.

وقال ترمب من البيت الأبيض للصحافيين "من ناحيه المبدأ يمكن فعل هذا لكن إذا تم سنرسل أكثر بكثير من هذا العدد"، لكنه عبر عن أمله ألا تصل الأمور إلى هذه الدرجة.

وكانت صحيفة "نيويورك تايمز" ذكرت أن البنتاغون أعد خطة عسكرية مطورة، لإرسال ما يصل إلى 120 ألف جندي إلى الشرق الأوسط إذا هاجمت إيران قوات أميركية أو استأنفت إنتاج أسلحة نووية.

ونقلت الصحيفة أمس الثلاثاء عن مسؤولين في البيت الأبيض لم تذكر أسماءهم، أن القائم بأعمال وزير الدفاع الأميركي باتريك شاناهان قدم هذه الخطة في اجتماع لكبار مساعدي الرئيس دونالد ترمب الأمنيين الخميس الماضي.

وأضافت الصحيفة، أن هذه الخطة وضعت بطلب من مستشار الرئيس لشؤون الأمن القومي جون بولتون.

وحسب"نيويورك تايمز"، فإن هذا السيناريو لا يشمل التدخل البري في إيران، إذ يتطلب ذلك عدداً كبيرا من القوات.

وفي وقت سابق، حذر الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، من أنه إذا حاولت إيران الإقدام على أي تحرك ضد الولايات المتحدة، بعد أن نشرت واشنطن حاملة طائرات والمزيد من المقاتلات في المنطقة، فسيكون ذلك خطأ فادحا.

وقال ترمب للصحافيين في البيت الأبيض إن الولايات المتحدة سترى ما سيحدث مع إيران، لكن إن حاولت فعل أي شيء فسيكون ذلك خطأ كبيراً.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير