الاحتلال يعتقل عضو اللجنة الشعبية بمخيم عايدة محمد باسم ابو سرور عقب اقتحام المخيم

12.06.2019 03:49 PM

وطن: اعتقلت قوات الاحتلال الاسرائيلي بعد ظهر اليوم الاربعاء عضو اللجنة الشعبية للخدمات بمخيم عايدة شمال مدينة بيت لحم عقب اقتحام المخيم بقوات كبيرة كما قامت باعتقال مهندس المشروع وسائق جرافة كانت تعمل بحديقة المخيم الجاري اقامتها قرب الجدار واقتادتهم الى معسكر الاحتلال بقبة راحيل.

وقال محمد لطفي مسؤول الاعلام في اللجنة الشعبية للمخيم ان قوات كبيرة من جيش الاحتلال اعتقلت بعد ظهر اليوم عضو اللجنة الشعبية بالمخيم محمد باسم ابو سرور.

واضاف لطفي ان قوات الاحتلال اقتحمت المخيم وحاصرت منطقة العمل في الحديقة الجاري العمل على اقامتها بقطعة الارض بين المخيم وجدار الفصل العنصري حيث قامت بمحاولة اجبار العاملين على وقف العمل وقامت بتهديدهم باياقفهم بقوة السلاح.

واوضح لطفي ان عضو اللجنة الشعبية ابو سرور كان متواجدا بالموقع وحاول شرح ما تقوم به اللجنة من اعمال تجريف وبناء جدران في اطار مشروعها لاقامة حديقة عامة للمخيم في هذه المساحة من الارض المستاجرة من دير الارمن حيث اتفق على استخدامها لحديقة عامة قام جنود الاحتلال بالاعتداء عليه واعتقاله.

واشار حبشي الى ان قوات الاحتلال قامت باعتقال ابو سرور ومهندس المشروع وسائق الجرافة وقامت باقتيادهم الى منطقة معسكر الاحتلال في منطقة قبة راحيل .

بدوره استنكر سعيد العزة رئيس اللجنة الشعبية لخدمات مخيم عايدة قيام الاحتلال الاسرائيلي باعتقال عضو اللجنة الشعبية للخدمات بالمخيم محمد ابو سرور ومهندس المشروع وسائق الجرافة الذين يعملون في الموقع واكد ان هذه الممارسات العنصرية لن تمنع اللجنة الشعبية والمخيم من اقامة حديقته العامة بل ستزيدهم تمسكا بالمشروع .

واشار العزة الى ان هذه الممارسات القمعية تاتي في اطار ممارسات الاحتلال الاسرائيلي لاستهداف المخيم مشيرا الى ان اللجنة كانت قد استاجرت الارض وقامت بوضع مخططات البناء للحديقة العامة ونسقت مع وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الانروا من اجل اقامتها متسائلا عن سبب رفض الاحتلال لاقامة حديقة عامة لاطفال المخيم.

كما اشار رئيس اللجنة الشعبية للخدمات بالمخيم الى ان سلطات الاحتلال قامت قبل نحو شهر ونصف بمداهمة موقع العمل القريب من الحديقة ومسرح المخيم حيث تعمل وكالة الغوث على اقامة مستودع للنفايات وقامت بايقافهم بحجة ان العمل قريب من الجدار على الرغم من حصول وكالة الانروا على التصاريح اللازمة وتمنع العمل فيه واستكماله منذ ذلك الحين كما هددت في حينه بايقاف العمل في الحديقة العامة للمخيم التي تشرف عليها اللجنة الشعبية.

وطالب العزة كافة الجهات الدولية بما فيها وكالة الغوث الارنوا وكافة المؤسسات الحقوقية المحلية والدولية الوقوف عند مسؤولياتها للضغط على الاحتلال من اجل وقف اعتداءاته على المخيم معتبرا منع اقامة مرافق عامة اعتداءات همجية ولا انسانية تعكس طبيعة وحقيقة الاحتلال.

 

pnn

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير