فيديو .. رئيس بلدية سنجل يحذر عبر وطن من مشروع استيطاني كبير يهدد البلدة

13.06.2019 01:14 PM

رام الله - وطن:  حذرت بلدية سنجل من مشروع استيطاني تسعى سلطات الاحتلال لتنفيذه شمال البلدة، حيث شرعت سلطات الاحتلال قبل 3 أيام بشق شبكة مياه تصل بين خمسة بؤر استيطانية "جفعات هرئيل" و"هرواه" "شيلو" و"معاليه ليبونة" إلى جانب معسكر للجيش قريب من المنطقة.

وقال رئيس بلدية سنجل معتز طوافشة لوطن للانباء إن سلطات الاحتلال تسعى منذ فترة طويلة لإنشاء تجمع استيطاني كبير، يتمثل بربط 5 بؤر استيطانية تقع على قمم الهضاب شمال سنجل وعلى خط واحد من الشرق إلى الغرب.

وأوضح طوافشة في حديث لـ"وطن" أن سلطات الاحتلال عملت قبل سنوات على الاستيلاء على مساحات واسعة من اراضي البلدة، وإقامة بؤر استيطانية بدأت بـ"كونتينر" و"تنك مياه" قبل أن تتحولا إلى مستوطنتين، أو شق طرق لتصبح لاحقا بؤر استيطانية تضم عشرات الوحدات الاستيطانية.

وقال طوافشة ان سلطات الاحتلال اصدرت قرارا بمصادرة 1000 دونم من اراضي بلدة سنجل واللبن عام 2017.

وأكد طوافشة، على عدم شرعية مخطط الاحتلال الجديد، وخاصة انه يقام على أراض ذات ملكية خاصة تقع بين شارعي 60 القديم و60 الجديد، وتقدر مساحتها بـ 5000 دونما حيث جرى مصادرة 2000 دونما.

وفي عام 2017، بدأت بلدية سنجل بعمليات تسوية للأراضي في البلدة لتسجيلها في "الطابو" وتثبيت ملكيتها، ووفقا لحديث طوافشة فان البلدية أنهت تسوية الاراضي في مناطق "أ" و"ب"  والعمل جاري الان في مناطق "ج".

 

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير