مسؤول عربي حالي هو جاسوس إسرائيلي دون علمهِ

12.09.2019 09:02 PM

وطن: كشفت صحيفة "يديعوت أحرنوت" العبرية، الخميس، أن مسؤولا عربيا كبيرا، يقوم منذ خمس سنوات بتمرير معلومات سرية هامة جدا الى دولة الاحتلال.

وذكرت الصحيفة ان المسؤول العربي الذي لا زال يشغل منصبه الهام جدا ، لا يعرف عن ذلك حيث يعتقد انه يعمل لصالح كيان مدني.

وقامت الصحيفة بعد الحصول على موافقة الرقابة العسكرية بالكشف عن تفاصيل كيفية تجنيد هذا المسؤول وطريقة عمله وتعاونه مع جهاز المخابرات، حيث اطلق عليه اسم "طوربيدو" والذي يعتبره جهاز الاستخبارات مصدرا هاما جدا للمعلومات.

وذكرت الصحيفة ان المسؤول العربي لا زال مستمرا لكونه مصدرا للمعلومات، وبالرغم من ذلك كشفت الوحدة 504 في جهاز الاستخبارات عن مراحل عملية "تجنيده" بصورة مفصله والتي قادت الى إقناعه بالكشف عن اسرار أمنية حساسة جدا عن دولته.

وشدد الضابط الكبير (38) المسؤول عن الوحدة في جهاز الاستخبارات ان وحدته تسعى دائما لايجاد مصادر معلومات ذات قيمة استخباراتية عالية ويشغلون مناصب هامة جدا، لافتا الى ان "الشخصيات التي تتولى هذه المناصب العالية ، هم بجيل كبير ويمتلكون خبرة كبيرة، ومتيقظون ومتشككون أكثر".

وقال التقرير ان جهاز المخابرات يقوم بالمرحلة الأولى لعملية التجنيد بجمع المعلومات حول طبيعة الشخصية وعن تحركاتها داخل وخارج الدولة التي تعيش بها وعن معارفها، واعتمادا على هذه المعلومات يتم تحديد طريقة وخطة تجنيده للتعاون مع جهاز المخابرات.

وذكر المسؤول (38) انه تم تجنيد "طوربيدو" بعد التواصل مع احد اقاربه الذي يعيش خارج هذه بلده، تواصل معه الضابط المسؤول عن مواضيع أخرى ليست لها علاقة مع "طوربيدو"، وفي سياق الحديث بينهما تم التطرق الى "طوربيدو" وتم التعرف عليه لاحقا في سياق الموضوع المهني الذي عن طريقه تم التعارف على قريبه.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير