وقفة أمام مبنى الأمم المتحدة في كوالالمبور بيوم التضامن مع الشعب الفلسطيني

30.11.2019 09:32 AM

رام الله- وطن: شارك أبناء الجالية الفلسطينية، وحركة "فتح" إقليم ماليزيا وتايلند، في وقفة تضامنية نظمتها حركة الشباب المسلم في ماليزيا، أمام مبنى الأمم المتحدة في كوالالمبور، لمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني.

وأكد رئيس حركة الشباب المسلم في ماليزيا محمد عبد العزيز، دعم ماليزيا لدولة فلسطين وشعبها إزاء التحديات التي يواجهها للوصول إلى السلام والاستقلال والتنمية.

وسلم عبد العزيز، المنسق المقيم للأمم المتحدة في ماليزيا ستيفان بريزنر، رسالة لمطالبة الأمم المتحدة بتفعيل قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2334 لمحاكمة إسرائيل أمام المحكمة الجنائية الدولية.

وثمن سفير فلسطين لدى ماليزيا وليد أبو علي، المواقف الثابتة للشعب والحكومة الماليزية في دعم قضايا شعبنا المعادلة، مؤكدا أنه يتعين على المجتمع الدولي تحمل مسؤولياته لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي لأراضي دولة فلسطين، ووجودها ومستقبلها.

ودعا أمين سر حركة فتح في ماليزيا يوسف المدهون، إلى رفع وتيرة التضامن مع شعبنا وقضيته العادلة والضغط على دول العالم لتطوير مواقفها النظرية إلى مواقف عملية وملموسة ضد الممارسات الإسرائيلية، والتي باتت واضحة وبمساعدة إدارة ترامب في رفضها للوصول إلى سلام متوازن في المنطقة.

وشارك بالوقفة ممثلون عن المنظمات الشعبية والمجتمع المدني، وأعضاء إقليم فتح وامناء سر وأعضاء المناطق التنظيمية وأبناء جاليتنا المقيمين في العاصمة كوالالمبور، والعديد من ممثلي وسائل الإعلام.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير