وفدان من حماس والجهاد في القاهرة لبحث التهدئة والانتخابات

02.12.2019 04:33 PM

وطن: غادر اسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، اليوم الاثنين، قطاع غزة عبر معبر رفح البري، متجهًا إلى العاصمة المصرية القاهرة.

وترأس هنية وفد من قيادة المكتب السياسي للحركة بطريقه للقاهرة، لإجراء مباحثات مع المسؤولين المصريين بشأن العلاقات الثنائية والوضع في قطاع غزة وتطورات ملف التفاهمات مع الاحتلال وقضية المصالحة والانتخابات.

ويرجح أن يغادر هنية من القاهرة، إلى العاصمة الروسية موسكو في زيارة ستستمر يومين، وسط ترجيحات بالتوجه لدول أخرى.

كما غادر وفد من قيادة الجهاد الإسلامي ممثلاً بخالد البطش ونافذ عزام إلى القاهرة، حيث سيصلون بالتزامن مع أمين عام الحركة زياد نخالة الذي سيصل من بيروت في وقت لاحق إلى القاهرة.

وأفادت مصادر محليّة أن اجتماعا مشتركا لقيادة الحركتين على مستوى المكتب السياسي سيعقد في العاصمة المصرية، على غرار اللقاء الذي عقد في شهر فبراير الماضي.

كذلك سيعقد قادة الحركتين بشكل منفرد ومشترك اجتماعات مع المسؤولين المصريين المشرفين على رعاية الملفات الفلسطينية.

وسيخصص جزء كبير من لقاءات وفد حركة حماس لملف الانتخابات الفلسطينية القادمة، بعد إعطاء الحركة موافقة على إجرائها وفق النظام النسبي الكامل، وأن تجري التشريعية منها قبل الرئاسية، خاصة وأن مصر تعد الوسيط الرئيس في ملف المصالحة.

كذلك ستبحث الحركتان وخاصة حماس في ملف "تطوير بنود التهدئة" مع الاحتلال، التي جرى التوصل إليها برعاية عدة أطراف من بينها مصر، قبل عدة أشهر، لتصبح "هدنة طويلة"، لا سيما في ضوء التطورات التي حصلت على الأرض خلال الأسبوعين الماضيين، اللذين أعقبا موجة اعتداءات الاحتلال على قطاع غزة، بعد اغتيال القيادي في سرايا القدس بهاء أبو العطا.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير