أهالي بلدة قفين يقيمون صلاة الجمعة على أراضي البلدة المصادرة

06.12.2019 02:35 PM

وطن: أدى عشرات المواطنين، صلاة الجمعة، فوق أراضيهم المهددة بالاستيلاء في منطقة "واد سالم" من أحراش بلدة قفين شمال طولكرم.

وتأتي هذه الفعالية بدعوة من لجنة التضامن مع المزارعين وبلدية قفين، احتجاجا على قرارات الاحتلال بحق البلدة، وقيام أحد المستوطنين بنصب "بركسات" زراعية للماشية على أجزاء منها، ومدها بخطوط المياه والكهرباء، بعد طرد المواطنين منها.

وانطلقت المسيرة عقب انتهاء الصلاة صوب الأراضي المهددة، وأطلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع صوب المواطنين لتفرقتهم.

وكانت جرافات الاحتلال أغلقت الثلاثاء الماضي، الطريق الواصلة لأحراش بلدة قفين بالسواتر الترابية والحجارة الكبيرة، ومنعت المزارعين من الوصول إلى أراضيهم الزراعية في المنطقة.

وتتعرض قفين باستمرار لمحاولات الاحتلال الاستيلاء على عشرات الدونمات من أراضيها المحاذية لمستوطنتي "حرميش" من جهتها الشرقية، و"حريش"، المقام جزء منها على أطراف البلدة من جهتها الغربية، ضمن مخطط تحويلها لمستوطنة تضم 9 آلاف مستوطن.

 

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير