لاعب فلسطيني معتقل يرفض الإبعاد إلى النرويج

18.12.2011 10:00 AM
رام الله- وطن- كشف شقيق اللاعب الدولي الفلسطيني المعتقل في السجون الإسرائيلية عن عرض سلطات الاحتلال الابعاد إلى النرويج على شقيقه المعتقل منذ ما يزيد على ثلاثة اعوام، دون أن يحاكم حتى الآن، ولم تشمله صفقة التبادل الأخيرة بشقيها الأول والثاني.

وقال عماد السرسك "أن محامي شقيقه محمود أبلغ العائلة أن السلطات الاسرائيلية عرضت على محمود الخروج من السجن ولكن إلى الخارج، وتحديدا النرويج وهو ما رفضه اللاعب بشكل قاطع وطلب أن تكون وجهته غزة مسقط رأسه".

وكانت السلطات الإسرائيلية اعتقلت اللاعب محمود السرسك في 23 تموز عام 2009 أثناء توجهه من غزة إلى الضفة الغربية عن طريق معبر بيت حانون (ايرز) حيث كان يعتزم الالتحاق على سبيل الإعارة بنادي مركز بلاطة في نابلس قادما من فريقه الأصلي "خدمات رفح".

وشهدت العاصمة النرويجية "أوسلوا" أخيرا وقفة تضامنية مع السرسك رفعت خلالها لافتات تطالب بإطلاق سراحه دون أي تأجيل، علماً بأن اللاعب سبق له المشاركة في العديد من البطولات على مستوى الناشئين في النرويج بصحبة منتخب فلسطين خلال السنوات الماضية.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير