الأسيران محمود عصفور وسامي الخليلي يدخلان عامهما الـ17 في سجون الاحتلال

11/02/2019

وطن للأنباء: دخل الأسيران محمود يوسف عصفور من بلدة يعبد جنوب غرب جنين، وسامي أحمد حسين الخليلي من مدينة نابلس، عامهما الـ17 في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

وقال مدير نادي الأسير في جنين منتصر سمور، اليوم الاثنين، إن الأسير عصفور من بلدة يعبد جنوب غرب جنين يدخل عامه الـ17 على التوالي، حيث اعتقل في 11-2-2003 من منزله، وحكم عليه بالسجن 25 عاما بزعم قتل مستوطن.

فيما أن الأسير الخليلي (38 عاما) من مدينة نابلس حكم عليه الاحتلال بالسجن 22 عاما.