الجرح الذي لا يلتئم

24 عاماً على مجزرة الحرم الابراهيمي

25.02.2018 01:08 PM

الخليل- وطن_رنين خالدي: مجزرة الحرم الابراهيمي ارتكبها جندي احتياط في جيش الاحتلال بزيه العسكري

اطلق النار على 500 مصل وهم يؤدون صلاة الفجر فاستشهد 29 من المصلين وأصيب 150 اخرين.

استمر باطلاق النار حتى وصله المصلون واجهزوا عليه.

هبت تظاهرات في كافة انحاء الضفة والقطاع وقتل جيش الاحتلال 31 متظاهرا، من بينهم 21 في الخليل وحدها.

المستوطنون اقاموا نصبا للمجرم ويتقاطرون عليه تأييدا لما فعل.

بعد ستة أشهر، فرض الاحتلال تقسيما على الحرم الابراهيمي، اكثر من نصفه للمستوطنين  والباقي للعرب.

يحتل المستوطنون كامل الحرم في مناسباتهم ويمنعنون الأذان.

عشرات الالاف من المستوطنين يحملون فكر غولدشتاين، وارتكاب مجازر أخرى مسألة وقت.. فقط!

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير