موسيقيون يعزفون في الذكرى الـ 25 لتأسيس بيتهم "إدوارد سعيد"

31.12.2018 01:12 PM

رام الله- وطن_وفاء عاروري: بعرض موسيقي جميل انطلقت احتفالية معهد ادوارد سعيد الوطني للموسيقي، في ذكرى مرور خمسة وعشرين عاما على تأسيسه، المعهد الذي يدرس الموسيقى الالاف الطلبة الفلسطينيين في الداخل والخارج، شكلت ذكرى تأسيسه مناسبة وطنية، احياها على آلالتهم خمسة وثمانون عازف معظمهم فلسطينيون، مزجوا بين الموسيقى الغربية والعربية.

هداء السقا مسؤولة العلاقات العامة والاعلام في معهد إدوارد سعيد، قالت عبر وطن إن هذه المناسبة هي مناسبة هامة للشعب الفلسطيني، بخاصة وأن المعهد خرج آلاف الطلبة الذين أصبحوا اليوم موسيقيين وعازفين مهمين محليا ودوليا.

وأوضحت السقا أن ثلاث أوركسترات فلسطينية أسسها المعهد خلال سنوات عمره، هي أوركسترا فلسطين للشباب والأوركسترا الوطنية الفلسطينية وأوركسترا المعهد، وجميعهم حضروا للمشاركة في إحياء هذه الذكرى، في جامعة بيرزيت.

من جهته أكد جليل إلياس مدير معهد إدوارد سعيد الوطني للموسيقى في منطقة الجنوب، أن المعهد وخلال سنوات طويلة ساهم في إحياء وتنمية ثقافة موسيقية نابضة في فلسطين، إيماناً منه بأن تعليم الموسيقى ونشرها يعمق الهوية والثقافة، وأوضح إلياس أن المعهد اختص بتعليم الموسيقى بأشكالها المختلفة على أسس أكاديمية ومهنية، بالإضافة إلى  توفير فرص تعلُم الموسيقى لكافة شرائح المجتمع.

والتقت وطن خلال تغطيتها للحدث بعدد من الموسيقيين الذين تخرجوا من المعهد، بعد خضوه برامج موسيقية استمرت ثماني سنوات، حيث أكدوا لـ وطن أن هذا اليوم يشكل ذكرى عزيزة على قلوبهم، يتمنون خلالها مزيدا من التقدم والازدهار للبيت الذي أنشأهم.

من جهته هنأ وزير الثقافة، د. إيهاب بسيسو، المعهد على ما قدمه من إنجازات خلال 25 عاما، مؤكدا على دعم الوزارة الدائم لكل أنشطة المعهد وإنتاجاته.

يشار إلى أن هذه الاحتفالية نظمت بدعم من الوكالة السويدية للتنمية ومؤسسة عبد المحسن القطان ومؤسسة التعاون والصندوق العربي للانماء الاقتصادي والاجتماعي وغيرهم، وبرعاية اعلامية من تلفزيون ووكالة وطن.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير