إضراب شامل الثلاثاء القادم

في تصريح لوطن.. الحراك الموحد مخاطبا الحكومة: هذا آخر اعتصام سلمي وانتظروا المفاجآت

09.01.2019 04:18 PM

حراك الضمان لإدارة البنك العربي: سنغلق أرصدتنا إذا أصريتم على تسجيل موظفيكم 

وطن للانباء-وفاء عاروري: أكد الناطق الرسمي باسم الحراك الموحد لإسقاط  قانون الضمان الاجتماعي، عامر حمدان، خلال لقائه مع وطن إن الحراك خارج أي حوار مع الحكومة، وقال: الحراك مطلبه واضح وهو اسقاط قانون الضمان الاجتماعي فقط لا غير.

و أكد حمدان عبر وطن أن هذا اخر اعتصام سلمي  يخوضه الحراك، مضيفا: وننتظر في الأيام القريبة العاجلة ان يكون هناك قرار قوي من قبل القيادة، وخلافا لذلك ستكون هناك مفاجآت باتجاه غير صحيح.

جاء ذلك على هامش اعتصام نظمه الحراك اليوم وسط مدينة رام الله، وشارك فيه آلاف الموظفين والعمال، الذين أصروا على الحضور من مختلف المحافظات للاحتجاج على القانون، رغم الاجواء الماطرة والبرد القارس.

وقال حمدان إن الاسماء والاعداد التي ترفض القانون واضحة وتعبر عن رفض القطاع الخاص والعمالي لقانون الضمان الاجتماعي رفضا قاطعا.

وأضاف: هذا مطلب دستوري وقانوني ويجب على القيادة أن تكون واعية لحساسية الوضع السياسي الراهن، والوضع الاقتصادي، ومزاجية الاحتلال، بالإضافة إلى إنعدام الثقة بالحكومة وانتشار الفساد.

ورفض حمدان توضيح ما قصده  بـ "المفاجآت" خلال لقائه مع وطن، وقال "كل اشي بوقته حلو وصباح يوم 15 سيكون هناك شيء يعلن بشكل مفاجئ".

وأعلن الحراك عن إضراب شامل سيعم مختلف المحافظات يوم الخامس عشر من كانون الثاني الحالي، لشركات القطاع الخاص بما فيها المحلات التجارية.

وفي الوقت الذي هدد أحد الناطقين باسم الحراك خلال الاعتصام، إدارة البنك العربي، التي تنوي تسجيل موظفيها في الضمان، بسحب أرصدة مناصري الحراك، اذا أصرت إدارة البنك على ذلك، فقد عقب حمدان لـ وطن: بأن الحراك  لا يستطيع ان يمنع اي شركة من التسجيل.

وقال: ولكن نرفض تماما أن يكون هناك منع لأي موظف من الخروج في اعتصامات الضمان، أو الاقتطاع من راتبه، خاصة وان القانون يكفل حقه في ذلك.

وأكد حمدان أن اي شركة منعت الموظفين اليوم من الخروج إلى الاعتصام، سيكون لها "زفة" اليوم على مواقع الحراك، وقال: أرباب العمل يجب ان يكونوا على الحياد وعدم التواطؤ مع الحكومة وخلافا لذلك سيكون لنا ردا قويا.

وزف المعتصمون خلال الفعالية، العريس محمد القروي وعروسه، اللذين تعرفا على بعضهما وتمت خطبتهما خلال اعتصامات الضمان، وجرى عقد قرانهما اليوم وسط المعتصمين.

وعبر عدد من المواطنين خلال لقائهم مع وطن عن رفضهم للقانون، ومطلبهم الواحد والوحيد هو اسقاطه، رافضين اي اقتراح بتعديله أو تأجيله.

ورفع المشاركون في الاعتصامات يافطات ورددوا شعارات تطالب بإسقاط القانون.

 

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير