6 % من النساء مسجلٌ باسمائهن ممتلكات

دعوات لمؤسسات نسوية وخبراء لسن قوانين وتشريعات تضمن للمرأة حقها في الملكية

12.03.2019 03:06 PM

وطن للانباء – فارس المالكي : لم يكن في بالي المواطنة جهاد مفرح ان يأتي يومٌ عليها تجد نفسها دون زوج  او بيتٍ بخاصة بعد مرور اكثر من ثلاثين عاما على حياتها الزوجية ، جهاد تروي لوطن معاناتها مع زوجها الذي تزوج عليها ورفض في ذات الوقت ان يطلقها وحرمها من اية ممتلكات تعود لها بحجة عدم امتلاكها اية اوراق تثبت الملكية .

جهاد اصرت ان تأتي من مدينة بيت لحم الى رام الله لتشارك تجربتها مع النساء الاخريات بهدف خلق حالة من التوعية بحقوق المرأة المتزوجة وهو هدف يلتقي مع اهداف المؤتمر الذي عقدته اليوم جمعية الشبان المسيحية ومركز المرأة للارشاد القانوني والاجتماعي .

وياتي المؤتمر تحت شعار " حق المراة في الاموال المشتركة المتحصلة بعد الزواج " وهو مشروع تعمل عليه الجهات منذ اكثر من سبعة شهور وبدعم من الاتحاد الاوروبي .

ووفقا لارقام الجهاز المركزي للاحصاء الفلسطيني فإن 6% فقط من النساء الفلسطينيات مسجلٌ باسمائهن ممتلكات ، في وقت اجمع المشاركون في المؤتمر على اهمية وجود القوانين والتشريعات التي تضمن للمرأة حقها في الملكية بخاصة المرأة المتزوجة

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير