مؤسسات نسوية لوطن: نطالب بإقرار قانون حماية الأسرة من العنف ومراجعة قانون العقوبات

13.05.2019 12:37 PM

وطن- بدر أبو نجم : نظم منتدى المنظمات الأهلية الفلسطينية لمناهضة العنف ضد المرأة اليوم الإثنين أمام مجلس الوزراء بمدينة رام الله وقفة تضامنية دعماً لقضية معاقبة الجاني باغتصاب الفتاة عبير الرفاعي وهي من ذوات الإعاقة قبل حوالي أسبوعين.

وطالبت رئيسة منتدى المنظمات الأهلية الفلسطينية لمناهضة العنف ضد المرأة صباح سلامة عبر وكالة وطن مجلس الوزراء والرئيس عباس بإقرار قانون حماية الأسرة من العنف، وتشكيل لجنة لمراجعة قانون العقوبات بما يتلاءم مع الاتفاقيات الدولية التي وقعت عليها دولة فلسطين.

وقالت عضو الأمانة العامة للاتحاد العام للمرأة الفلسطينية هيثم عرار لوطن أن حماية أفراد الأسرة الفلسطينية هو مسؤولية الحكومة والمجتمع الفلسطيني بشكلٍ عام.

وطالبت عرار عبر وطن الحكومة الفلسطينية بأن تمنح الأمن والأمان لكافة المواطنين، كما شددت على ضرورة إدخال تعديلات جوهرية على قانون الأحوال الشخصية بما يتعلق بالمساواة وعدم التمييز ضد النساء.

ودعت عرار بضرورة إنصاف الفتاة المغتصبة عبير الرفاعي وعبر المحاكمة السريعة والعادلة والتي تتسم بالشفافية، وأن يأخذ الجاني العقاب الذي يستحقه.

وأضافت: "نندد بالجرائم التي ترتكب بحق الفتيات وتحديداً الفتيات القاصرات وذوات الإعاقة".

هذا ونظمت وقفات تضامنية أخرى بالتزامن مع هذه الوقفة في كلا من وسط مدينة نابلس، و مدينة الخليل في ساحة مكتب المحافظ،وذلك دعماً لقضية معاقبة الحاني باغتصاب الفتاة عبير الرفاعي.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير