بمساهمة سخيةٍ من رجل الاعمال كواملة

جمعية تأهيل المعاقين " الكرامة " تحتفل بافتتاح الغرفة الحسية لمعالجة ذوي الاعاقة من الاطفال

14.07.2019 04:16 PM

وطن للانباء : افتتحت جمعية تأهيل المعاقين والإرشاد الأسري الخيرية "الكرامة" في مخيم الجلزون، الغرفة الحسية لمعالجة ذوي الإعاقة من الأطفال، وهي عبارة عن طابق جديد للجمعية صمم للاستجابة لاحتياجات فئة هامة من أبناء المخيم والمناطق المجاورة، وهي فريدة من نوعها على مستوى الوطن، وذلك بتبرع سخي من رجل الأعمال محمد كواملة وشقيقه عدنان كواملة .

وبعد طول انتظار ها هي جمعية تاهيل المعاقين والارشاد الاسري الخيرية – مركز ترى النور بحلتها جديدة ، الجمعية التي تقدم خدماتها للاطفال من ذوي الاعاقة وتحديدا اولئك الذين يعانون من مرض " الشلل الدماغي " احتفل بافتتاح الغرفة الحسية لمعالجة ذوي الإعاقة من الأطفال في الجمعية بمخيم الجلزون شمال رام الله وسط حضورٍ رسمي وشعبيٍ لافتٍ.

مبنى الجمعية والمكون من اكثر من طابق احتضن اجهزة حديثة ومعدات تساعد الاطفال المرضى بالتغلب على مرضهم ودمجهم في المجتمع ، لكن اللافت هنا هو تقديم الدعم لهذه الجمعية من قبل شركات فلسطينية خاصة كشركة عدنان كواملة للتجارة والاستثمار وهو ما يعكس اهمية التكامل بين القطاعين الخاص والعام في توفير الدعم للمحتاجين .

يشار الى  جمعية تاهيل المعاقين والارشاد الاسري الخيرية – مركز الكرامة تسعى للوصول الى كافة المعاقيين وذلك بتوفير كافة الخدمات الصحية التي يحتاجونها والتعديلات السكنية وتوفير الأدوات المساعدة وكشف الاعاقة في سن مبكر وتدريب الأسر على كيفية التعامل مع الحالة التي لديها اعاقة .

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير