عدسة وطن ترصد فرحة الثانوية العامة (فيديو)

الطالبة سلسبيل الشافعي الحاصلة على المرتبة الاولى برام الله تقول لوطن : "نظمت وقتي وتفوقت .. هي فرحة العمر"

18.07.2019 02:01 PM

وطن- ريم أبو لبن: لم تكف عيونهم عن البوح بفرحة النجاح، تلك الفرحة المنتظرة بعد سنوات طويلة، ولم تتوقف أيديهم المتعبة من المصافحة من ملامسة عنان السماء بعد أن اذيعت اسماؤهم كناجحين ومتفوقين في امتحان الثانوية العامة.

عدسة وطن تنقلت بين أزقة شوارع رام الله لترصد اليوم حالة هي أشبه بما وصفها درويش في احدى قصائده قائلا : "فإن جاءك الفرح ... ادخل الفرح وانفجر"، وكم من قلب قد انفجر فرحاً عقب الاعلان عن نتائج الثانوية العامة.

"طايرة من الفرح، ولقد عشنا ايام بها رهبة وخوف وتوفر، ولكن الحمد لله تفوقت ابنتي سلسبيل". هذا ما قالته والدة الطالبة سلسبيل جهاد الشافعي والتي حصلت على  المرتبة الأولى على محافظة رام الله والبيرة وبمعدل  (98.7) للفرع الأدبي.

وقالت والدتها لوطن واصفة لحظة النتئجة: " كنت ارقب النتيجة بتوتر وخوف عبر خدمة المسجات، بعد ان ارسلت للخدمة رقم جلوس سلسبيل، وفجأة تخرج ابنتي من غرفتها راكضة وتقول لي (ماما شوفي انا من العشر الاوائل".

وتابعت حديثها: "غمرتها بحب وبدأت أبكي، هي لحظة العمر، لحظة لا توصف، هي الفرحة الأولى".

أما الطالبة سلسبيل فقد عبرت لوطن عن فخرها بذاتها وتمكنها من اجتياز امتحان الثانوية العامة وبتفوق، حيث أوضحت بأن سر نجاحها وتفوقها يكمن في تنظيم الوقت وحتى لا تعرض نفسها لأي اجهاد او ضغط نفسي.

وتابعت واصفة شعورها بالتفوق وبعد عناء وتعب: "شعوري في هذه اللحظة لا يوصف، لقد اجتهدت كثيرا حتى أحقق ما أريد، وكنت انظم وقتي دائما بين الحين والاخر، وكنت أراجع المواد أولا بأول".

وأضافت : " لا شك بأنني شعرت بتوتر وتحديداً في الشهر الأخير السابق للامتحانات، ولكن عائلتي قد وفرت لي الأجواء الدراسية المناسبة".

وفي رسالة وجهتها سلسبيل إلى طلبة الثانوية العامة ومن لم يحالفهم الحظ هذا العام، وقالت : " هي ليست نهاية الدنيا ولكل مجتهد نصيب، ويمكنكم تحسين نتائجكم في الدورات القادمة".

وأوضحت سلسبيل بأنها ترغب في دراسة الأدب الانجليزي، فيما جوبه خيارها بدعم وتشجيع من قبل عائلتها.

وفي ذات السياق، قال والدها لوطن : " هي أول فرحة ولكن تكون الاخيرة خاصة وان لدي ابناء اخرين سيتفقون كما تفوقت سلسبيل في الثانوية العامة".

أضاف: " هي الفرحة التي انتظرتها طوال 12 عاماً، .. ورفعت راسي سلسبيل".

يذكر أن عدد طلبة الثانوية والمتقدمين في كافة محافظات الضفة الغربية في كل الفروع (44486) طالباً وطالبة، وفي غزة وصل عدد المتقدمين لهذا العام (31360) في حين بلغ عدد الطلبة المتقدمين للامتحان خارج الوطن والشتات ( 284).

 

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير