البنك الإسلامي الفلسطيني ومؤسسة التعاون يوقعان اتفاقية لدعم التعليم في القدس ..

قاسم لوطن : نخصص سنويا قرابة 600 الف دولار للمسؤولية الاجتماعية، والجرباوي لوطن : نصف موازنتنا لدعم المقدسيين

05.08.2019 01:26 PM

رام الله – وطن: وقع البنك الاسلامي الفلسطيني اتفاقية مع مؤسسة التعاون لاقامة غرفتين صفيتين وتأثيثهما لصف التاسع الأساسي في مدرسة نور القدس لاستيعاب 50 طالبة، بتكلفة حوالي 16 ألف دولار أمريكي.

ويأتي المشروع في وقت تمنع فيه سلطات الاحتلال المدارس المقدسية من بناء غرف صفية جديدة للتضييق عليها بهدف اغلاقها، وسط حملة اسرائيلية شرسه لفرض المناهج الإسرائيلية وتهويد قطاع التعليم بشكل كامل.

وقال مدير عام البنك الاسلامي الفلسطيني بيان قاسم لوطن إن "البنك يولي أهمية كبيرة للمسؤولية الاجتماعية، حيث يخصص لها سنويا قرابة 600 ألف دولار، وخصوصا لدعم التعليم والأطفال".

وأكد أن البنك الاسلامي الفلسطيني مستمر في دعم القدس والمقدسيين حيث قال في هذا الصدد : قمنا بعدة مشاريع سابقة في المدينة المقدسة وخصوصا في ترميم المباني بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم، ونعتبرها جهود ضرورية جدا للمحافظة على وجودنا في القدس ودعم التعليم فيها بوجه كل عمليات التهويد.

من جهتها قالت مديرة مؤسسة التعاون تفيده الجرباوي لوطن إن "المشروع يصب في تعزيز صمود المقدسيين ويأتي في مرحلة حرجة جدا تتمثل في ضم المدينة المقدسة من قبل ادارة ترامب ووقف التمويل لمؤسسات المدينة".

وأضافت : نخصص نصف موازنتنا تقريبا لدعم القدس، حيث نستثمر سنويا في فلسطين حوالي خمسين مليون دولار، مشيرة أن المشاريع في القدس تشمل إعمار البلدة القديمة.

وأكدت أن المؤسسة صرفت على اعادة تأهيل المباني التاريخية والدينية والبيوت حوالي 100 مليون دولار لغاية اللحظة وما زال العمل مستمرا.

وتابعت : كما ندعم جامعات القدس والنوادي الشبابية والمستشفيات، حيث أننا ومنذ نهاية العام الماضي قمنا بحملة لجمع حوالي 10 مليون دولار، صرفنا لغاية اللحظة حوالي 5 مليون دولار لدعم هذه المستشفيات.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير