عائلة مريض السرطان هاني داغر تناشد عبر وطن: أنقذوا هاني قبل فوات الأوان .. و"الصحة" تؤكد لوطن استجابتها لمناشدته

06.10.2019 01:19 PM

رام الله- وطن: بصوتها الباكي وصراخها المدوّي، كسرت الحاجة أم هاني صمت الشارع امام وزارة الصحة، وهي تناشد لعلاج ابنها هاني داغر، المريض بالسرطان، موجهة صرختها عبر وطن: "أنقذوا هاني وساعدوه قبل أن يقضي عليه المرض الخبيث."

أما سعد داغر، شقيق المريض هاني من قرية مزارع النوباني شمال شرق رام الله، قصد وزارة الصحة مع أهالي البلدة، للاحتجاج على التقصير في رعاية وعلاج شقيقه هاني، والذي يمكث منذ يومين في المستشفى الاهلي في الخليل، بعد تدهور وضعه الصحي.

يقول سعد لوطن، "نطالب من أمام وزارة الصحة بتحويل هاني لأحد مشافي الداخل، لتلقي العلاج والرعاية المطلوبة، لأنه وحتى الآن ومنذ 5 سنوات لا يتلقى ما يحتاجه من علاج، فقد جرى تحويله لعدة مشاف، ولكن حصلت معه عدة مضاعفات جديدة نتيجة آخر جرعة كيماوية تلقاها، وأدت الى مشاكل في القولون وغازات تضغط على القلب والاعضاء الداخلية، وتكسر في كريات الدم البيضاء، حيث اصبحت مناعته ضعيفة جدا".

واضاف داغر أن الرعاية التي تقدم لشقيقه هاني ليست بالمستوى المطلوب، مطالبا بتحويله لمشاف قادرة على التعامل حاليا مع مضاعفات الكيماوي، وليس مع مرض السرطان الذي يعاني منه.

وأشار الى انهم يتوجهون لوزارة الصحة منذ مدة طويلة دون استجابة، حتى أن هاني توجه لهم عندما كان قادرا على الحركة، لكنه اليوم لا يقوى على ذلك بعد تدهور وضعه الصحي.

وكشف داغر عن انهم سيتوجهون غدا للاعتصام امام مجلس الوزراء في رام الله للاعتصام حتى الاستجابة لهم.

وكانت وطن قد التقت هاني قبل شهر من اليوم واعدت تقريرا عن حالته الصحية، لمشاهدة اللقاء اضغط هنا

تحويل استثنائي إلى "بيلنسون" الإسرائيلي

وتواصلت وطن مع د.معتصم محيسن، مدير عام ديوان وزيرة الصحة، الذي كان في اجتماع مع عائلة المريض، فقال: "نتيجة تطور حالة المريض اصيب بتسمم بالدم وحصل له كثير من المضاعفات، وقد استمعنا لعائلة المريض، وأبلغناهم اننا جاهزين لتحويل المريض الى اي مشفى يتوفر فيها العلاج المناسب بغض النظر عن التكاليف، لكن اخبرنا العائلة بأن وضع ابنها صعب جدا ولايتحمل حتى النقل لمشفى اخر".

وتابع حديثه "تواصلنا مع ادارة المستشفى الاهلي وحصلنا على تقرير مفصل عن حالة هاني واخبرونا انه بحاجة لمراقبة ومتابعة في مراكز متطورة ".

واضاف محيسن "رفضنا سابقًا تحويله الى المشافي الاسرائيلية لان المقترح كان علاجا تجريبيا ونحن نرفض اي علاج تجريبي على ابنائنا، ولكن حياة المواطن اهم بكثير من اي شيء اخر، فوقعت الوزيرة قرارا استثنائيا لتحويل المريض هاني لمشفى "بنلسون" بالداخل.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير