وزير الاقتصاد لوطن : "سنيورة " نموذج لكسر كل احتكارات الاحتلال للاقتصاد ، والقطاع الخاص بوطنيته تمكن من الرد على الوضع المالي الصعب

"سنيورة " تدشن خط اللحوم المجمدة الاول من نوعه في فلسطين..

23.10.2019 01:50 PM

وطن- ريم أبو لبن: أكد الرئيس التنفيذي لشركة سنيورة للصناعات الغذائية، المهندس مجدي الشريف، بأن تدشين خط الانتاج الجديد "خط اللحوم المجمدة" هو الأول من نوعه في فلسطين، حيث يضم أصنافا جديدة، وقد وفر فرص عمل لـ 50 شاباً في محافظة القدس للعمل في الشركة، بالاضافة لوجود أكثر من 250 موظفا يعملون داخل الاراضي الفلسطينية.

وقال الشريف بعد حفل تدشين خط الانتاج الجديد "خط اللحوم المجمدة" في المقر الرئيسي للشركة في العيزرية - القدس: "هذا الاستثمار جاء بالرغم من الصعوبات الاقتصادية والتحديات التي تمر بها البلاد، حيث حقق نقلة نوعية لشركة سنيورة، والمعروفة في صناعة اللحوم المبردة والمعلبات".

وأوضح خلال حديثه بأن شركة سنيورة تسعى للتوسع اقليميا ومحليا، حيث بلغت حصتها من السوق الفلسطيني وفي الاردن ما نسبته 50% من حجم السوق.

وقال: "نقوم بتصدير منتجاتنا إلى أكثر من 14 دولة، وتوسعنا في الاردن ودبي ودول الخليج، حيث استحوذنا على شركة الماسة لصناعة اللحوم، فيما قررنا الاستثمار في اللحوم المجمدة بفلسطين، وذلك لأن السوق الفلسطيني يعتمد بشكل كبير على منتجات مستوردة من الجانب الاسرائيلي ومن دول خارجية".

وأشار في حديثه بأن خط اللحوم المجمدة غير منوفر في السوق الفلسطيني وبالجودة والمواصفات العالية التي تقدمها شركة سنيورة، مما شكل قصة نجاح تضاف الى قصص نجاح الشركة.

وقال: "الاستثمار الجيد يبدأ بتوفير منتج جيد يرضي المستهلك، وقد نجحنا في ذلك وتنوعت منتجاتنا رغم العقبات الاقتصادية التي وقعت امام الشركات والاستثمار".

و أكد وزير الاقتصاد خالد العسيلي، بأن شركة سنيورة للصناعات الغذائية، الشركة الرائدة في مجال صناعة اللحوم في المنطقة، قد ساهمت في تعزيز المنتج الوطني الفلسطيني، حيث اتسع نطاقها محلياً واقليمياً وقد وصلت العديد من الدول، كالأردن والسعودية والامارات، وغيرها من الدول.

وقال: "سنيورة هي مثال للإنتاج الوطني وتسهم في الانفكاك الاقتصادي عن الاحتلال، وهي بدورها كسرت كل احتكارات الاحتلال للاقتصاد".

وأوضح بأن القطاع الخاص يوطنيته قد ساهم بالرد على الوضع المالي الصعب الذي تمر به الأراضي الفلسطينية، وبفعل دولة الاحتلال والادارة الأمريكية، ومن خلال الاستثمار فتح الشركات والخطوط الانتاجية، مشيراً بأن شركة سنيورة تمتلك منتجات هي الأعلى عالميا من حيث الجودة،، حيث تمتلك الشركة أحدث الادوات "الماكنات"، فيما أن الاسواق العالمية مفتوحة لمنتجاتها.

وقال: " قد نافست بالجودة، وبالاسعار، وبتوفير فرص عمل".

كما أكد خلال حديثه بأن الشركة العربية الفلسطينية للاستثمار "أيبك" والتي تعتبر شركة سنيورة احدى اهم استثماراتها، هي مثال للوطنية في القطاع الخاص الفلسطيني، وهي تعكس على ارض الواقع سياسة الحكومة الجديدة للانفكاك اقتصاديا عن دولة الاحتلال.

يُشار الى أن شركة سنيورة للصناعات الغذائية، هي إحدى استثمارات الشركة العربية الفلسطينية للاستثمار "أيبك"، وقد نالت مصانعها في الأردن وفلسطين شهادات الجودة العالمية، فقد حازت "سنيورة" على شهادة ISO:22000 التي تغطي ضوابط وعمليات السلامة الغذائية HACCP، إضافة إلى امتلاكها شهادة السلامة المهنية OHSAS:18001، وشهادة جودة البيئةISO:14001، والتي تشير إلى إلتزام الشركة بالمحافظة على البيئة الداخلية والمحيط الخارجي.

وفي السياق ذاته، أكد رئيس الاتحاد العام للصناعات الفلسطينية، بسام ولويل، في حديث لوطن، بأن شركة سنيورة وكغيرها من شركات انتاج اللحوم محلياً قد ساهمت في تحقيق اكتفاء ذاتي في فلسطين، وهي بدورها توائم متطلبات ورغبات المستهلكين.

وقال: "سنيورة هي عمود في هذه الصناعة وبجانب الشركات الأخرى، وهي قادرة على تلبية ما يحتاجه السوق الفلسطيني بسهولة".

وأضاف: "كلما زاد الاستثمار في القطاع الصناعي، زادت احتمالية الانفكاك عن الجانب الاسرائيلي، وكلما تطورنا اقتصاديا تمكنا من تحقيق الانفكاك بشكل فعلي".

وأوضح رئيس جمعية المستهلك الفلسطيني، صلاح هنية، بأن تدشين خط الانتاج الجديد "خط اللحوم المجمدة" جاء بالتزامن مع اقتراب يوم المنتج الفلسطيني، والذي أقرته الحكومة لاحيائه وفي بداية شهر تشرين الثاني/ نوفمبر من كل عام، حيث سيجري الاحتفال به لأول مرة هذا العام.

وقال لوطن : " تدشين خط جديد مهمته تحفيز المستهلك الفلسطيني حيث يتم وضع الخيارات والمنتجات المتنوعة أمامه دون حصره أمام منتجات معينة، حيث يترك له الخيار".

وأشار بأن شركة سنيورة هي من أكثر الشركات التي تتسم بتنوع منتجاتها من اللحوم، بالحفاظ على الجودة، وهي بدورها تشكل رافعة لقطاع اللحوم في فلسطين، حيث اتسع نطاقها داخل الدولة وخارجها.

وقال: " هي قصة نجاح انطلقت من القدس الى خارج فلسطين".

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير