مقلوبة وشاي ع النار.. خلال قطف الزيتون في روابي

26.10.2019 03:27 PM

رام الله – وطن: بأجواء فلسطينية فلاحية جميلة، شارك موظفو عدد من الشركات في موسم قطف الزيتون من خلال فعالية ترفيهية تطوعية نظمتها مجموعة مسار العالمية في مدينة روابي.

من جهتها، قالت ديمة حماد، موظفة في دائرة العلاقات العامة والاعلام في مسار، إن الهدف من هذا اليوم هو تعزيز العمل التطوعي للموظفين، وتعزيز حبهم وانتمائهم لأرضهم.

وأشارت انه فرصة أيضا للموظفين من مختلف الشركات من اجل الالتقاء في فعالية تطوعية وترفيهية.

موسم قطف الزيتون في فلسطين، عرس وطني يشارك فيه الكبير والصغير، الا ان بعض المواطنين ممن سيطر الاحتلال على أراضيهم حرموا من المشاركة في هذا الموسم، فأصبحت هذه الفعاليات فرصة ذهبية بالنسبة لهم ليعيشوا أجواء القطف.

بدوره، قال بشار المصري، مؤسس مدينة روابي لـ وطن، إن هذه الفعالية جاءت كي نقوم بواجبنا في مساعدة الفلاح الفلسطيني، وجمع ثمار أرضنا وأراضي المزارعين في المنطقة، وأضاف: والعمل الجماعي جميل جدا، ويجب تعزيزه لدى الشباب.

واكد المصري أن صمود شجرة الزيتون يمثل صمود الشعب الفلسطيني على أرضه ومن الضروري أن يشارك الكل في هذا الموسم.

وعبرت سجى عبد الرحيم، وهي مصممة جرافيك في روابي عن سعادتها بهذه الفعالية: وقالت: كانت فعالية مميزة وجميلة وأتاحت لنا الفرصة للالتقاء بالزملاء من مختلف الشركات.

وعلى طريقة الفلاحين استغل الشباب أوقات الاستراحة لإعداد الشاي على النار وترديد الأغاني، وختموا يومهم بأكلة المقلوبة، التي التفوا حولها ابتهاجا بما قطفوه من ثمار هذا النهار.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير