خلال مسيرة تضامنية وداعمة للأسيرات والأسرى

نساء "طالعات" لوطن: مستمرون في حراك دعم الأسرى.. والمطلوب تحرك عاجل لإنقاذ حياة الأسيرة "هبة اللبدي"

31.10.2019 06:16 PM

رام الله – وطن: قالت رئيسة جمعية النجدة لتنمية المرأة الاجتماعية، الهام سامي، إن قضية الأسيرات هي قضية الوطن، وقضية الحكومة والشعب، مطالبةً الجماهير الفلسطينية أن تعمل على تحرير الأسيرات والأسرى وتحديدا الأسيرة هبة اللبدي المضربة عن الطعام منذ 38 يوماً، والتي تعاني من أوضاعٍ صحية صعبة.

جاء ذلك خلال مسيرة جماهيرية جابت شوارع رام الله، مساء الخميس، نظمتها حركة "طالعات"، شارك فيها المئات أغلبهم من النساء اللاتي طالبن بضرورة التدخل العاجل لإنقاذ حياة الأسيرات في سجون الاحتلال، خاصة اللواتي يعانين أوضاعاً صحية صعبة نتيجة الإهمال الطبي من قبل ادارة سجون الاحتلال، وخوض بعضهن إضراباً مفتوحاً عن الطعام رفضاً لاعتقالهن الإداري، كما هو الحال مع الأسيرة الأردنية هبة اللبدي.

من جانبها، قالت عفاف غطاشة من اتحاد لجان المرأة العاملة، إن المسيرة دعت إليها حركة "طالعات، من أجل التضامن مع الأسيرات والأسرى في سجون الاحتلال، في ظل استمرار معاناتهن داخل السجون.

ولفتت غطاشة أن الحركة النسائية ستواصل دعمها للأسرى والأسيرات حتى إطلاق سراحهم.

وطالبت والدة الأسيرة ميس أبو غوش، عبر وطن، الجماهير الشعبية والمؤسسات الحقوقية إلى ضرورة مساندة الأسرى في أسرع وقت، نظراً للوضع الصحي لبعض الأسيرات المضربات عن الطعام.

كما دعت الحكومة الأردنية للتدخل لإنقاذ حياة الأسيرة المضربة عن الطعام هبة اللبدي التي تعاني من أوضاع صحية خطيرة.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير