ممثلو نقابات مدارس تعليم السياقة لوطن: يجب مواجهة كل ما يضر بالمهنة وتوحيد النظام الداخلي للنقابات

14.11.2019 03:11 PM

وطن: عقد ممثلو نقابات مدارس تعليم السياقة في الضفة، الخميس، اجتماعا موسعا برام الله، لمناقشة واقع عملها، والإشكاليات التي تواجهها، وعلاقتها بوزارة النقل والمواصلات، وغير ذلك.

وتركز الحديث على اهمية ضبط النظام الداخلي الذي يحكم عمل مدارس السياقة، وتوحيد النقابات تحت مسمى نقابة واحدة، عدا عن مناقشة قيام بعض المدارس بعمل عروض وجوائز للمتدربين، باعتبار أن ذلك قد يضر بالمهنة، ويدخل في باب استغلال المواطنين.

كما جرت مناقشات حول آلية عمل لتشكيل اتحاد عام للنقابات، والعلاقة ما بينها.

وقال عبد الحكيم غنام، أمين سر نقابة اصحاب مدارس تعليم السياقة في رام الله والبيرة، إن الاجتماع سعى لبحث شراكة حقيقية مع وزارة النقل والمواصلات، حتى لا تبقى مجرد شعارات بدون مضمون.

وبين لوطن ان النقاش تطرق إلى محاربة كل ما يضر بالمهنة، مثل العروض والجوائز التي تقدمها بعض المدارس للمتدربين.

وأضاف "الجوائز هذه تضر بالطالب الذي يتعرض لمساومات وابتزاز لا يدركه، وربما زيادة عدد الدروس التي يحصل عليها دون اعتبارات لمدى حصوله على تدريب حقيقي".

بدوره، أوضح خلاف التلاحمة، رئيس نقابة اصحاب مدارس تعليم السياقة في جنوب الخليل، أن الاجتماع هو الثاني، والذي بحث ضبط النظام الداخلي وتوحيده حفاظا على المدربين والتزاما بالقانون.

ولفت لوطن أن المهم إيجاد قرار واحد لكل النقابات، وحل الإشكاليات الموجودة حتى لا نقع في ظلم المواطن او المدرب.
وأشار إلى ان كثرة حوادث السير تتطلب أيضا ضبط مدارس السياقة والمدربين،  للتخفيف من المعاناة في الحوادث المتكررة بين الفئات العمرية بين 18-24 عاما.

وخلص الاجتماع إلى تشكيل لجنة للبدء بأسرع وقت ممكن لصياغة نظام داخلي موحد للجميع، كما أدان الحضور الخروقات والتعديات على أخلاق المهنة، وأكدوا رفضهم لك التعديات والسلبيات التي تسيء لها.

وأجمعوا على ضرورة تدخل "النقل والمواصلات" الى جانب النقابات، لوضع حد لكل أشكال التعديات على المهنة، وخاصه العروض والتلاعب بالاسعار والجوائز وغيرها.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير