"اليوم سيقرر الأطباء ماذا سيفعلون بالرصاصة هل سيخرجونها أم سيُبقون عليها في مكانها"

عائلة الصحفي معاذ عمارنة لوطن: معاذ دخل غرفة العمليات لاستئصال عينه اليسرى

19.11.2019 09:56 AM

رام الله- وطن: دخل الصحفي معاذ عمارنة غرفة العمليات في مستشفى "هداسا عين كارم" صباح الثلاثاء، لإجراء عملية استئصال عينه اليسرى والتي أصيبت برصاصة معدنية من جيش الاحتلال يوم الجمعة الماضية في الخليل.

طارق عمارنة ابن عم معاذ كشف في حديثه لبرنامج "شد حيلك يا وطن" الذي تقدمه ريم العمري عبر شبكة وطن الإعلامية، أن الوضع الآن مربك جداً، والعائلة بانتظار خروج معاذ من العملية والتي قد تستغرق من 3-4 ساعات تقريبا.

وأوضح أن العمليات السابقة التي أجريت له منذ دخوله المشفى كانت بغرض إيجاد سبيل للمحافظة على عينه، فالرصاصة استقرت في تجمع للشرايين قريبة من خلايا الدماغ وهو موقع حساس جداً.

وأضاف: "كان الخوف سابقا من أن يؤثر استخراج الرصاصة على العين الأخرى أو على الدماغ بأن يسبب نزيفاً فيه".

وتابع، اليوم سيقرر الأطباء ماذا سيفعلون بالرصاصة هل سيخرجونها أم سيُبقون عليها في مكانها".

وأكد طارق أن معنويات معاذ ظلّت عالية منذ لحظة تعرضه للإصابة، وحملة الدعم المحلية والعالمية رفعت من معنوياته أيضا، على الرغم من أن الخبر كان صادماً لنا جميعا لكننا استمدينا قوتنا منه.

ووجه طارق عمارنة من خلال وطن شكره لكل من تضامن مع معاذ في فلسطين وخارجها، لِما للتاضمن من تأثير ومفعول كبير على معنويات معاذ وحالته النفسية، وهذا الدعم أشعره بأنه ليس وحيداً.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير