وزير الأشغال العامة والإسكان لوطن: نقابة المهندسين شريك في المشروع الوطني، والمؤتمر يعتبر مقاومة وتحدي للاحتلال

نقيب المهندسين لوطن: مؤتمر الهندسة المدنية الدولي الثاني أوصى بكيفية تطبيق مفهوم المدن المستدامة والذكية والعمل على تنفيذها مع الجهات ذات الاختصاص

25.11.2019 05:24 PM

بيت لحم – وطن – بدر أبو نجم: قال نقيب المهندسين، جلال الدبيك، إن مؤتمر الهندسة المدنية الدولي الثاني، الذي عقد اليوم الاثنين، بمدينة بيت لحم، له أهمية خاصة، كونه يجمع أصحاب العلاقة سواءً طلبة الجامعات أو مهندسين في القطاعين الخاص والحكومي مع الأكاديميين في الجامعات والباحثين من دول عربية وأجنبية مختلفة، لتقديم دراساتٍ تعالج العديد من القضايا المهمة في واقع البناء و الهندسة المدنية، حيث الاطلاع على تجارب الآخرين ونقل هذه المعرفة.

جاء ذلك خلال مؤتمر الهندسة المدنية الدولي الثاني الذي عقدته نقابة المهندسين اليوم الاثنين، بقاعة المؤتمرات بمدينة بيت لحم، والذي شارك فيه المئات من المهندسين/ات من شتى أنحاء محافظات الضفة الغربية، وعشرات الباحثين والمهندسين من دول عربية وأجنبية مختلفة.

وأضاف الدبيك خلال حديثٍ خاصٍ لوطن، أن الاعمال الهندسية عبارة عن استثمار وليس تكلفة، وهي العامل الأساسي في المجتمعات. مشيراً إلى أن المؤتمر سيوصي بتنفيذ التوصيات التي سيتم الخروج بها، منها أمور تتعلق بنظام البناء، والمباني، وأخرى تتعلق في جوانب لها علاقة بالجانب البيئي والمياه، وكيفية معالجة المشاكل في هذا الإطار.

وتابع " هناك أمور أخرى سيوصي بها المؤتمر تتعلق بالنقل والمرور، وموضوع المدن المستدامة والذكية، بالإضافة إلى كيفية تطبيق هذه المفاهيم في الواقع الفلسطيني، والعمل على تنفيذها مع الجهات ذات الاختصاص، منها القطاع الخاص والحكومي".

من جانبه أوضح  وزير الأشغال العامة والاسكان، م. محمد زيارة، لـوطن للأانباء، أن الحكومة تعتبر النقابات المهنية وعلى رأسها نقابة المهندسين شريك في المشروع الوطني الفلسطيني، مشيراً ان موضوعات المؤتمر في غاية الأهمية لتطوير العمل الهندسي والمشاركة في التنمية الشاملة.

وأضاف "نعتبر انعقاد المؤتمر مقاومة للاحتلال، حيث بناء الطرق والمجمعات السكينة، ومشاريع الزراعة والبنية التحتية بشكل عام، تساهم في محاصرة الاستيطان ووقف زحفه على الأراضي الفلسطينية ".

وأشار إلى أن المشاريع الهندسية الفلسطينية رأس حربة الدفاع والتحدي للانفكاك الاقتصادي عن الاحتلال.

وتخلل المؤتمر افتتاح معرض فلسطين للهندسة، الذي احتوى على أفكار متطورة تضاهي أفضل العلوم في العالم حسب خبراء الهندسة، الذين زاروا المعرض، حيث احتوى على نماذج كثيرة ومتنوعة من فن الهندسة المعمارية، من خلال الشركات التي عرضت منتوجاتها الهندسية في أروقة المعرض.

ويهدف المؤتمر الذي جاء برعاية من البنك الوطني وصندوق الاستثمار الفلسطيني، وغيرها من الشركات، إلى فتح آفاق الممارسة المهنية المتطورة وذات الجودة العالية والمستدامة في مجالات عمل الهندسة المدنية المختلفة، ما يشجع المهندسين على التطوير والابتكار.

وينظم المؤتمر لمدة يومين متتاليين، سيناقش محاور كثيرة منها كيفية إدارة المشاريع الهندسية، كشبكات الطرق والمياه وغيرها، والعمل على إدخالها حيز التنفيذ بالتنسيق مع الجهات ذات الاختصاص.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير