قدورة فارس لوطن: لتكن الدعوة ليوم الغضب شرارة لانطلاق تجربة كفاحية جديدة للشعب الفلسطيني

26.11.2019 10:26 AM

رام الله- وطن، أكد رئيس نادي الأسير الفلسطيني قدورة فارس، أن يوم غضب واحد لا يعني أننا استعدنا زمام الأمور، وأن جرائم الاحتلال تستدعي البدء بثورة شعبية متصلة ومتواصلة وشاملة لا ترتبط بتصريح صدر عن وزير أمريكي.

وأضاف: "لا نستخف بأي عمل ونبارك خطوة الدعوة ليوم الغضب، فهي دعوة لكل أبناء شعبنا ليعبّروا عن غضبهم من هذه السياسات، ولكن لتكن هذه الدعوة شرارة لانطلاق تجربة كفاحية جديدة للشعب الفلسطيني ننخرط فيها جمعيا، فإن نجحنا أن نتحد في الميدان في مواجهة تحديات الاحتلال، اعتقد أن هذا يمكن أن يشكّل أرضية صعبة لانتفاضة جديدة يخوضها الشعب الفلسطيني".

وأكد قدورة خلال حديثه في برنامج " شد حيلك ياوطن" الذي تقدمه ريم العمري، عبر شبكة وطن الإعلامية، على أن إيجاد حركة شعبية فلسطينية واسعة ومكثفة سوف تقلب كل الطاولات وتُنشئ واقعا جديدا سيكون في صالح الشعب الفلسطيني.

وشدد فارس، على أن الاحتلال جدير بأن يواجه، سواء كان هناك معتقلين مرضى في سجون الاحتلال أم لا، أو كان هناك استيطان أم لا، هذا الاحتلال الذي يحكمنا بقوة البندقية وبعنجهيته، جدير بأن يواجه.

مشيراً إلى ضرورة انطلاق حالة مواجهة شاملة على الأرض حتى يخسر الاحتلال، السؤال الأهم الذي أطرحه هنا، هو كيف نحوّل مشروع الاحتلال لمشروع خاسر، ساعتها فقط سلوك الاحتلال سيتغير لأن المعطيات على الارض ستجبرهم على تغيير مواقفهم.

 

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير