جمعية المرأة العاملة تطلق حملة 16 يوما لمناهضة العنف القائم على النوع الاجتماعي.

26.11.2019 12:42 PM

رام الله – وطن للانباء: أطلقت جمعية المرأة العاملة الفلسطينية للتنمية، يوم امس الاثنين حملة 16 يوما لمناهضة العنف القائم على النوع الاجتماعي.

ويأتي اطلاق الحملة بمناسبة اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة، حيث تنفذ الجمعية حملتها هذا العام من أجل مناصرة حق النساء الفلسطينيات في الأمن والأمان والحماية، لاسيما عبر سن وانفاذ قانون حماية الأسرة من العنف ليضمن المساواة والغاء كافة أشكال التمييز القائم على النوع الاجتماعي. 

وبدأت الحملة يوم امس بحفل اطلاقها من خلال جلسة حوارية حول الحملة من منظور حقوقي ومجتمعي، تبعها اطلاق مبادرة الجامعات تحت عنوان "ينتهي العنف لما .. " التي استضافتها جامعات بيرزيت والنجاح والازهر، تلاها عرض "سيمنار" حول حقوق المرأة الريفية بالشراكة مع  وزارة الزراعة يليه اضاءة وزارة الزراعة باللون البرتقالي.

وفي ثاني ايام الحملة تُعقد جلسة قانونية في جامعة بيت لحم حول قانون حماية الأسرة من العنف، بينما ستكون بقية الفعاليات وفق الآتي:

الاربعاء 27/ 11/ 2019: إطلاق مبادرة لما في جامعة خضوري
الخميس 28 / 11/ 2019: ورشة عمل حول آليات الشراء الجماعي بتنفيذ من إتحاد الجمعيات التعاونية الزراعية.
الاثنين 2/ 12/ 2019 : سلسلة بشرية بهدف الاعتراض على القوانين التمييزية ضد النساء مع استعراض كشافة
الثلاثاء 3/ 12/ 2019: ورشة عمل حول موارد المياه في الضفة الغربية وكيفية استفادة النساء الريفيات منها بتنفيذ من مؤسسة أريج.
الاربعاء 4/ 12/ 2019: وقفة شموع على أرواح ضحايا جرائم العنف وعرض مسرحي تفاعلي يعبر عن العنف ضد النساء والفتيات
الثلاثاء 10/ 12/ 2019 : حفل الاختتام معرض فني لعرض نتائج استطلاع الرأي "مبادرة لما"، تليه جلسة حوار وعرض موسيقي.
فترة الحملة: حملة إعلامية عبر التلفاز والراديو ووسائط التواصل الاجتماعي.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير