الهيئة المستقلة تبحث سبل تطوير منظومة التأمين الصحي وضمان التغطية الصحية الشاملة

عمار دويك لـوطن: مليون مواطن لا يشملهم أي نوع من التأمينات الصحية

28.11.2019 03:11 PM

وطن- ابراهيم عنقاوي: قال مدير عام الهيئة المستقلة لحقوق الانسان د. عمار دويك لـوطن، إن حوالي مليون فلسطيني بلا تأمين صحي، أي ما نسبته (20%) من المواطنين في الضفة وغزة لا يشملهم اي نوع التأمينات الصحية، سواء حكومي او خاص او وكالة أونروا.

وأضاف دويك أن جزء من هذه النسبة يندرج ضمن الفئات المهمشة والفقيرة، حيث في حال حاجتهم لرعاية صحية سيؤدي إلى ضغط اقتصادي كبير عليهم او لن يتمكنوا من الحصول على الرعاية الصحية.

جاء ذلك خلال ورشة عمل عقدتها الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان، اليوم في رام الله، لبحث سبل تطوير المنظومة الخاصة بالتأمين الصحي في فلسطين وضمان التغطية الصحية الشاملة، والسياسات المتعلقة بتنفيذ التأمين الصحي التغطية الصحية الشاملة.

وتأتي الورشة التي شاركت فيها وزارة الصحة، والمعهد الوطني الفلسطيني للصحة العامة، ضمن إطار إعداد توصيات بشأن التأمينات الصحية، وتقديمها للجهات المعنية لتنفيذها.

وأوضح دويك أن الورشة تستعرض جميع ما يتعلق بالتأمين الصحي بشكل تفصيلي، حيث يأتي اللقاء في سياق تحقيق وطني بدأته الهيئة المستقلة العام الماضي يتعلق بالتغطية الصحية الشاملة والتأمين الصحي .

وقال: بالتعاون مع معهد الصحة العامة التابع لوزارة الصحة وجهاز الاحصاء المركزي قمنا بإجراء مسح وطني حول واقع التأمين الصحي والمشاكل التي يعاني منها.

من جهتها، قالت مديرة المعهد الصحي الفلسطيني للصحة العامة التابع لمنظمة الصحة العالمية د.رند سلمان لـوطن، إن الحصول على تغطية صحية شاملة هو حق إنساني قبل أن يكون صحي لضمان وصول الخدمات الصحية لمن يحتاجها بدون عبيء مادي على المواطن.

وأضافت: الاستثمار في الصحة هو استثمار في الاقتصاد والعدالة الانسانية، والانصاف المجتمعي.

وأوضحت: للوصول لمنظومة تغطية صحية شاملة يجب ان ننظر الى ثلاث محاور، أولها: وجود خدمات صحية بنوعية عالية بحيث نضمن حصول المواطن على الرعاية والخدمات من قبل القطاع الصحي. ثانيا: عدم الإرهاق المادي للشخص بحيث لا يدفع الانسان من جيبه ليحصل على الرعاية الصحية، ويتعرض للإرهاق المادي. ثالثا: الانصاف بحيث تصل الخدمات الصحية للمواطن المحتاج وليس فقط للمواطن المقتدر ماديا والذي يقوم بالدفع.

وفي ذات السياق، قال نائب مدير عام الرعاية الأولية في وزارة الصحة د.أرب اناني لـوطن، إن تأمين وزارة الصحة يغطي تقريبا جميع الفئات في المجتمع الفلسطيني، لكن هناك بعض الفجوات منها قد يكون المواطن غير متعاون في الإشتراك بالتأمين الصحي.

وأوضح أناني أن وزارة الصحة لديها جميع انواع التأمينات الصحية، مثل: الاختياري، والعاطل عن العمل، والحكومي، واسر الجرحى ، واسر الشهداء، والأسرى، والبلديات والتجمعات وغيرها.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير