المؤسسات الحقوقية والدولية ومؤسسات حقوق الإنسان لم تفعل شيئاً للأسرى

المحامي محمود الحلبي لوطن: سأرفع طلبا للمحكمة "العليا" ضد قرار الاستئناف الذي صادق على اعتقال الأسيرة شروق البدن إدارياً

02.12.2019 10:49 AM

رام الله- وطن: تواصل سلطات الاحتلال اعتقال الشّابة شروق البدن (25 عاماً) من محافظة بيت لحم، إدارياً، رغم تفاقم وضعها الصحي.

محمود الحلبي محامي الأسرى الإداريين في هيئة شؤون الأسرى والمحررين، تحدث خلال برنامج "شد حيلك ياوطن" الذي تقدمه ريم العمري، عبر شبكة وطن الاعلامية، عن قرار الاحتلال الإبقاء على اعتقال الأسيرة إداريا دون أي تهمة صحيحة.

وأضاف: تم إصدار قرار الاعتقال الإداري بحق الأسيرة شروق البدن لمدة 6 شهور، تقدمتُ بطلب استئناف ضد القرار في "عوفر"، من يومين صدر قرار برفض الاستئناف والإبقاء عليها قيد الاعتقال الإداري، رغم أنه لا يوجد تهمة مبنية على أساس صحيح ومواد مكشوفة، الاحتلال يدّعي فقط أنها تشكل خطراً على أمن المنطقة.

وكشف المحامي الحلبي عن أنه بصدد تجهيز طلب لرفعه لمحكمة العدل العليا ضد قرار الاستئناف الذي صادق على اعتقالها الإداري.

وعن الوضع الصحي للأسيرة شروق البدن، أوضح الحلبي أنها تقبع في عزل انفرادي يفتقد لمقومات الحياة الصحيحة، إلى جانب منع للحرية والاعتقال الباطل والظروف المعيشية التي لا تتناسب مع الكرامة الإنسانية، ما أثّر على وضعها الصحي والنفسي، خاصة وأنها أم لطفلة تعيش في بيت جدها، بلا أب أو أم، وهذا ماقدمناه للمحكمة لمراعاة وضعها الأُسري، ولكن لم يجدِ نفعاً.

يذكر أن الأسيرة البدن، المعتقلة منذ 15 يونيو/ تموز العام الجاري، تعاني من آلام شديدة في المعدة، نتيجة الإهمال الطبي.

وشدد الحلبي على أن الشعب يجب أن يقف مع الحالات المشابهة لحالة الأسيرة شروق البدن، وعلى المستوى الرسمي يجب أن يكون اهتمام أكبر بها، أما المؤسسات الحقوقية والدولية ومؤسسات حقوق الإنسان والأمم المتحدة لم ارَ أنها فعلت أي شيء لصالح الأسرى والمعتقلين والقضايا العادلة التي نناضل من أجلها.

 

 

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير