الاتحاد الأوروبي لوطن : نعمل على محاربة العنف والتمييز العنصري ضد المرأة، وطلال ناصر الدين لوطن : نسعى لاستقلال المرأة اقتصاديا من خلال القروض الميسرة بصفر فائدة وبعثات التعليم الدراسية

04.12.2019 06:09 PM

القدس – وطن: استقبل البنك الوطني في فرعه بمدينة القدس المحتلة، وفدا من الاتحاد الأوروبي واليونسكو، حيث تخلل الزيارة إعلان الشراكة ضمن حملة ستة عشر يوما لمكافحة العنف المبني على النوع الاجتماعي، كما قام الوفد بجولة داخل أروقة البنك، للاطلاع على الحملة.

وقال رئيس مجلس إدارة البنك الوطني طلال ناصر الدين لوطن إننا "نسعى لاستقلال المرأة اقتصاديا ودمجها في المجتمع، من خلال برامجنا المتنوعة، مثل القروض الميسرة بفائدة صفر لمدة تتراوح من 5 الى 7 سنوات، ناهيك عن مشروع التعليم والبعثات الدراسية التعليمية المجانية."

وأضاف أن البنك مستمر في دعم المرأة ضمن اطار المسؤولية المجتمعية التي تبناها البنك الوطني منذ تأسيسه.

من جهته، قال رئيس التعاون في مكتب ممثل الاتحاد الاوروبي في فلسطين جرارد كراوز لوطن إن موضوع الفعالية بالغ الأهمية في كل العالم، ونحن في الاتحاد الاوروبي مهتمون جدا بمحاربة العنف ضد المراة، ونحن سعيدون بالانضمام مع شركائنا الفلسطينيين والقطاع الخاص لتحقيق هذا الهدف، ورسالتنا بأنه يجب محاربة كل أشكال العنف والتمييز العنصري ضد النساء.

وبدأت الحملة في 25 من الشهر الماضي وتنتهي في العاشر من الشهر الجاري، أي في اليوم العالمي لحقوق الانسان، وذلك بهدف المطالبة بسن قانون حماية الاسرة من العنف، وتطبيق اتفاقية سيداو، فيما يركز البنك الوطني في الحملة على العنف الاقتصادي الموجه ضد المرأة، لذلك أطلق البنك مجموعة من البرامج المخصصة لدعم المرأة ودمجها اقتصاديا.

ويخطط البنك الوطني مستقبلا لاطلاق حملات توعية للنساء حول الحقوق المالية للمرأة، علما أن الوطني من أوائل البنوك في الوطن التي تسمح للنساء بفتح حسابات بنكية وادارتها للأطفال.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير